الثلاثاء، 23 سبتمبر، 2008

شر البلية مايضحك (السجن 6 سنوات لسرقة حصالة رضيعة)



أصدرت محكمة في ولاية ويسكونسن الأمريكية حكما بست سنوات سجنا على لص سرق مبلغ عشرين دولارا أمريكيا من حصالة نقود رضيعة كانت تغط في نوم عميق.
وضبطت أم الرضيعة اللص، الذي يدعى ريان مولر، وهو يهز حصالة النقود عندما ذهبت إلى غرفة رضيعتها للاطمئنان عليها.
وذكرت السلطات القضائية المحلية أن الأم أخبرتهم أنها بينما كانت بصدد الاعتناء برضيعتها الأخرى التي لا يتجاوز عمرها سنة في غرفة منفصلة رأت وكأن أحدا يضيء مصباحا كهربائيا في المنزل.
اتجهت الأم إلى غرفة رضيعتها الضحية لتقصي الأمر، وعندما دخلت إلى هناك فوجئت برؤية مولر وهو يهز حصالة صغيرتها.
وعندما وجد مولر نفسه وجها لوجه أمام الأم ما كان منه إلا أن أخذ مبلغ 20 دولارا أمريكيا من الحصالة التي ألقاها جانبا ثم ولى هاربا.
لكن السلطات المختصة عثرت على قطرات دم على ستار نافذة الغرفة ثم قارنتها بدم مولر الذي كان أحد المشتبه بهم، فتأكد لديها أنه هو اللص الذي سطا على حصالة الرضيعة.
ويُشار إلى أن مولر جرح نفسه عندما فتح نافذة غرفة الرضيعة عنوة وهو يحاول التسلل إلى الداخل.

ليست هناك تعليقات: